زيت الأفوكادو للبشرة والشعر والصحة العامة في آن واحد

يعد زيت الأفوكادو أحد الزيوت غير الشائعة إذا ما تمت مقارنته بالعديد من الزيوت الأخرى، مثل زيت جوز الهند أو زيت الزيتون أو غيرهما، إلا أن ذلك بدأ يتغير بصورة نسبياً بالآونة الأخيرة، حيث كثر الحديث عن فوائده المتنوعة للصحة وكذلك تعدد استخداماته، حتى صار أحد الزيوت المستخلصة من الطبيعة الموصى بها من قبل خبراء التغذية وخبراء التجميل على السواء.

تتوفر بهذا النوع من الزيوت الطبيعية العديد من العوامل والمقومات التي كفلت له التميز، لعل أبرزها تعدد أغراض استعماله مثل استعمال زيت الأفوكادو للشعر أو البشرة بجانب كونه مصدراً غذائياً، فترى ما هي أهم فوائده الصحية؟ وما أفضل منتجاته؟

فوائد زيت الأفوكادو الصحية

يتم استخلاص هذا الزيت من لب ثمار الأفوكادو الطازجة، وهو يستمد تأثيره الصحي من احتوائه على تركيزات عالية من المغذيات، حيث أن تركيب 70% تقريباً من الزيت من حمض الأوليك، بالإضافة إلى نسب عالية من الدهون غير المشبعة وغير ذلك من العناصر الداعمة للصحة العامة.

ساهمت تلك التركيبة الغنية في إكساب ذلك الزيت العديد من الخصائص العلاجية والوقائية، بالإضافة للعديد من الفوائد التجميلية أيضاً، وفيما يلي نستعرض أبرز فوائده الصحية.

فوائد زيت الأفوكادو التجميلية

فوائد زيت الأفوكادو للشعر

يدخل هذا النوع من الزيوت الطبيعية في تركيب العديد من ماسكات العناية بالبشرة والشعر، ويرجع السر في ذلك إلى تعدد فوائده وآثار الإيجابية على كلاهما.

فوائد زيت الأفوكادو للشعر

يضمن استعمال هذا الزيت بشكل موضعي على الشعر تحقيق العديد من الفوائد، ويرجع السر في ذلك لاحتوائه على العديد من العناصر الداعمة لصحة الشعر، مثل “فيتامين أ، فيتامين ب، فيتامين هـ”، بالإضافة إلى عناصر ومعادن أخرى أهمها “النحاس، الماغنسيوم، البروتين”.

تتمثل أبرز فوائد زيت الأفوكادو للشعر فيما يلي:

  • يعمل على تغذية فروة الرأس بما يضمن نمو الشعر بصورة صحية.
  • يساعد بفعالية في تطويل الشعر وتسريع وتيرة نموه.
  • يساهم في زيادة مستويات كثافة الشعر.
  • يُضفي الزيت على الشعر بريقاً ولمعاناً ويمنحه مظهراً صحياً.

فوائد الزيت للبشرة

تمتد الفوائد التجميلية لتشمل البشرة أيضاً، وذلك لاحتوائه على تركيزات ملائمة من مركب الليسيثين والبوتاسيوم وفيتامين هـ، وجميعها عناصر معروفة بفعاليتها في دعم صحة البشرة والحفاظ على نضارتها.

من أبرز فوائد زيت أفوكادو لصحة البشرة ما يلي:

  • يستعيد نضارة البشرة بفضل احتوائه على العديد من المُغذيات الضرورية لها.
  • يمتاز بخصائصه المضادة للالتهابات والبكتيريا، بناء على ذلك فإنه فعال في مقاومة حب الشباب وبثور الوجه.
  • يحد من احتمالات ظهور علامات الشيخوخة المبكرة لاحتوائه على المواد المضادة للأكسدة.
  • يعزز علاجات مرض الصدفية ويسرع وتيرة التئام الجروح.

فوائد زيت الأفوكادو لصحة الجسم

فوائد زيت الأفوكادو

يحمل هذا الزيت -بفضل تركيبته الغنية- العديد من الفوائد للصحة العامة للإنسان، التي يمكن الحصول عليها ببساطة عن طريق استعماله كإضافة للوجبات الغذائية المعتادة أو استعماله في عملية الطهي نفسها.

تحسين صحة القلب

أثبتت إحدى الدراسات العلمية الحديثة قدرة ذلك الزيت الفائقة على تحسين صحة القلب، حيث أنه يساعد بصورة بالغة الفعالية -أكثر من أي زيت آخر- على خفض مستويات الكوليسترول الضار في الدم، والذي يعد المسؤول الأول عن العديد من أمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية.

يضاف لما سبق أن زيوت الأفوكادو على الجانب الآخر تعمل على رفع مستويات الكوليسترول الجيد في الدم، وبناء على ذلك تحد بنسبة كبيرة من احتمالات التعرض لنوبات ارتفاع ضغط الدم المفاجئ، بالإضافة إلى الحد من احتمالات التعرض إلى الأزمات القلبية أو السكتات الدماغية.

دعم صحة العينين

أثبتت الدراسات أن استعمال زيت الأفوكادو للطبخ وتناوله بنسب جيدة، يساهم في تعزيز صحة العينين لاحتوائه على اللوتين -أحد الكاروتينات المفيدة للعين- وبالتالي فهو يحد من احتمالات تعرضها للعديد من المشاكل الصحية، أبرزها الآتي:

  • الوقاية من اعتماد عدسة العين.
  • الوقاية من التنكس البقعي.
  • الحد بصورة نسبية من احتمالات ضعف الإبصار.

الحد من شدة التهاب المفاصل

أوضحت الدراسات العلمية والتجارب العملية فعالية هذا الزيت في الحد من المضاعفات والآلام المصاحبة لمرض التهاب المفاصل، وقد كان للزيت تأثير أفضل وأقوى بالنسبة لمن يعانون من مرض الفصال العظمي بمنطقتي الركب والحوض.

تحسين امتصاص العناصر الغذائية

أشرنا سلفاً إلى أن زيت الأفوكادو يحتوي على نسب عالية من الدهون، وهي العنصر الذي تحتاجه بعض المركبات الغذائية كي يتم امتصاصه بالجهاز الهضمي مثل الكاروتينات، بناء على ذلك يمكن القول بأن تناول هذا الزيت يعزز الأثر الإيجابي لأي نمط غذائي صحي يتم اتباعه ويساعد على تحقيق أقصى استفادة منه.

وجدت العديد من الدراسات الحديثة أن تناول زيوت الأفوكادو يحسن صحة الفم واللثة، وإن شئنا التحديد فهو يساهم في الحد من احتمالات وقوع الإصابة بمرض التهاب دواعم السن، وبالتبعية الحد من مواجهة مخاطر المضاعفات المحتمل أن تترتب عليه والتي تشمل ما يلي:

  • يتسبب هذا المرض في رائحة الفم الكريهة.
  • قد يؤدي إلى تكسر أو تفتت الأنسجة المحيطة بالأسنان.
  • يؤدي إلى نزيف اللثة واحمرارها.
  • إذا تم إهماله قد يقود في النهاية إلى فقدان السن بصورة كاملة.

أفضل منتج زيت أفوكادو من اي هيرب iHerb

إن الاستفادة الحقيقية من هذا الزيت تتوقف على درجة نقاؤه وجودة تصنيعه، لذا ينصح الخبراء دائماً بالحصول عليه من مصادر آمنة وموثوقة مثل موقع iHerb الذي يحظى بشهرة واسعة حول العالم.

منتج La Tournagelle زيت الأفوكادو الشهي

منتج زيت الأفوكادو للطبخ وكذلك للعناية بصحة البشرة، الذي يمتاز بكونه مستخلص باحترافية وغني بالدهون الأحادية غير المشبعة.منتج La Tournagelle زيت الأفوكادو الشهي 

مواصفات منتج زيت أفوكادو La Tournagelle للطبخ والجسم

  • منتج متعدد الاستخدام يصلح للطهي والعناية بالجسم.
  • المنتج خالي من أي مكونات مُعدلة وراثياً.
  • يحتوي على متوسط 8 جم من أوميجا 9 بكل وجبة.
  • تم استخلاص زيت الأفوكادو عن طريق الضغط.
  • منتج نباتي خالي من البيسفينول أ وخال من الجلوتين.

طريقة استعمال منتج زيت أفوكادو La Tournagelle للطبخ والجسم

يمتاز زيت الأفوكادو للطبخ بأنه معتدل النكهة ويناسب درجات الحرارة المتوسطة والمرتفعة، ويمكن استعماله بطرق عِدة:

  • يمكن استعمال زيت الأفوكادو للطبخ في القلي أو الخبز.
  • يمكن خلط المنتج مع الصلصة أو مرق التوابل.
  • إضافة كمية ملائمة منه على الأطباق الجاهزة.
  • يستعمل كبديل للزبدة.

محاذير استعمال منتج La Tournagelle زيت الأفوكادو الشهي

  • منتج نقي 100% آمن لجميع الاستعمالات.
  • يجب حفظ المنتج في مكان بارد وجاف.

تقييمات العملاء لمنتج La Tournagelle زيت أفوكادو الشهي

سجل المنتج تقييماً عاماً مرتفعاً قدره 4,8 نجمة مُقسمة تفصيلاً للنسب الآتية:

  • كانت تقييمات الخمس نجوم هي الأعلى بنسبة 85%.
  • بينما التقييمات ذات الأربع نجوم فكانت نسبتها 10%.
  • وتلتها تقييمات الثلاث نجوم بنسبة 3%.
  • ثم جاءت تقييمات النجمتين بنسبة 1%.
  • وكذلك كانت تقييمات النجمة الواحدة بنسبة 1%.

مراجعات العملاء حول منتج La Tournagelle زيت أفوكادو الشهي

  • ذكرت إحدى العميلات أنها استعملت زيت الأفوكادو للشعر ولاقت نتائج مبهرة، فقد ساهم في تطويل الشعر بشكل ملحوظ بعد فترة وجيزة من استعماله، بالإضافة إلى أن حجم العبوة جيد جداً بالتناسب مع السعر.
  • وأشارت أخرى أنها اعتادت استعمال زيت الأفوكادو للطبخ بالفترة الأخيرة، حيث علمت بأنه يحتوي على نسب مرتفعة من الكولاجين والمغذيات، بناء على ذلك ساعدها في التغلب على آلام المفاصل.
  • وصفت عميلة أخرى الزيت بأنه مثالي نظراً لأنه بدون روائح غريبة، وأضافت بأنها اعتادت استعماله كبديل للزبدة لتحقيق فوائد صحية أكبر، نظراً لأنه غني بالفيتامينات ويساهم في تنظيم مستويات الكوليسترول بالدم.

شراء المنتج من هنا

اقرأ أيضاً:

شامبو لكثافة الشعر ومنع تساقطه | أفضل شامبو لكثافة الشعر من اي هيرب

تجربتي مع حبوب البكتيريا النافعة لعلاج القولون من اي هيرب

منتجات اعشاب مقوية للمناعة أي هيرب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.