سرطان القولون والمستقيم | أعراض سرطان القولون في بدايته وطرق علاجه

يعد سرطان القولون والمستقيم مرض واحد على الرغم من أنهم مختلفين من الناحية البيولوجية، لكن الأطباء يتعاملون معه كمرض واحد، تعالى معنا اليوم عبر موقع    Dunyaya وتعرف معنا على اعراض سرطان القولون والمستقيم  وأسباب الإصابة بهذا المرض بجانب التعرف على بعض منتجات أي هيرب التي تناسب مرضى القولون.

ما هو سرطان القولون والمستقيم ؟

سرطان القولون والمستقيم هو نوع من الأورام الخبيثة الذي يصيب منطقة الأمعاء الغليظة والمستقيم وهو من الأنواع الشائعة وتصل نسبة الوفيات فيه لنسبة 50%.

عند اكتشاف هذا المرض في بدايته فإن فرصة الشفاء من الأعراض تكون أكثر نجاحًا، هو من الأمراض التي تصيب كل من الرجال والنساء بنسب متساوية.

أنواع السلائل في القولون

توجد أنواع مختلفة من سلائل القولون التي تؤدي إلى الإصابة بالسرطان ومنها:

الورم الغدي

هذا النوع من السلائل في الغالب ما يتحول إلى سرطان ويتم التخلص منه من خلال إزالته بالكامل.

سلائل مفرطة التنسج

هذا النوع من السلائل يعتبر نادر ولا يشكل أي خطر ولا يصل لأن يصبح سرطان قولون.

سلائل التهابية

هذه السلائل تكون نتيجة التهاب القولون المتقرح وقد تتحول هذه السلائل إلى أورام سرطانية خاصة لو كان الشخص يعاني من التهابات الأمعاء ويكون هناك خطر للإصابة بسرطان القولون.

اعراض سرطان القولون

سرطان القولون والمستقيم

تتمثل اعراض سرطان القولون في التالي:

  • الإسهال أو الإمساك نتيجة التغيير في حركة الأمعاء.
  • الإصابة بفقر الدم أو المستقيم.
  • وجود انسداد في الأمعاء.
  • وجود ألم شديد في البطن.
  • انخفاض الوزن بطريقة ملحوظة.

أسباب الإصابة بسرطان القولون

يظهر سرطان القولون في الغالب في عمر 50 عام ولهذا تبدأ ، اعراض سرطان القولون والمعدة في الظهور بحدة في تلك الفترة ومن أسباب الإصابة بسرطان القولون ما يلي:

  • عندما يحدث تغير أو طفرات في الحمض النووي في الخلايا.
  • عندما تنمو الخلايا بطريقة غير سليمة، فإن الحمض النووي يحدث له تلف ويتسبب في الإصابة بالسرطان وتستمر الخلايا في الانقسام حتى تشكل ورم.
  • مع مرور الوقت تنمو الخلايا السرطانية وتقوم بتدمير الأنسجة الطبيعية المجاورة وتنتقل إلى عدة أجزاء في الجسم حتى تستقر فيها.

أعراض سرطان القولون عند النساء

من اعراض سرطان القولون والمستقيم ما يلي:

  • ظهور نزيف من المستقيم مع دم في البراز.
  • وجود ألم أثناء الإخراج.
  • التعب الشديد والإعياء.
  • عدم إفراغ الجهاز الهضمي بشكل جيد مما يجعل المرأة تشعر دائمًا بالرغبة في التبرز.
  • الألم والانتفاخ في البطن.
  • فقدان الوزن بشكل ملحوظ.

عوامل خطر الإصابة بسرطان القولون

سرطان القولون والمستقيم

تتمثل عوامل الخطر للإصابة بهذا المرض في الآتي:

  • اتباع نمط غذائي غير صحي يحتوي على مقدار كبير من الدهون والبروتينات.
  • استهلاك كمية كبيرة من السعرات الحرارية.
  • التدخين.
  • شرب الكحول.
  • كبار السن، حيث أثبتت الدراسات العلمية أن هذا المرض يظهر لدى من تجاوز 50 عام.
  • الأمريكيين من أصل أفريقي من أكثر الفئات عرضة للإصابة بهذا المرض.
  • العوامل الوراثية ووجود أحد الأشخاص المصابة بهذه السلالة.
  • الإصابة بالالتهابات التي تصيب المعدة أو التهاب القولون التقرحي ومرض كرون.
  • المصابون بمرض السكر.
  • الأشخاص التي تعاني من ارتفاع نسبة السمنة.
  • التعرض للعلاج الإشعاعي الموجه في البطن لعلاج أنواع أخرى من أمراض السرطان.
  • الأشخاص المصابة بمتلازمة FAP دون أن يتم علاجها فإن نسبة إصابتهم بسرطان القولون تزداد عند وصولهم إلى سن 45 عام بنسبة 90%.
  • يصاب به من يعاني من وجود اضطرابات في هرمونات النمو.

طرق الوقاية من الإصابة بسرطان القولون

تتمثل طرق الوقاية من الإصابة بسرطان القولون في التالي:

  • الفحص المبكر من العوامل التي تساعد في اكتشاف المرض وسرعة علاجه.
  • تناول مجموعات متكاملة من الطعام تتكون من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والفيتامينات.
  • الابتعاد عن التدخين والمشروبات الكحولية.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم فيما لا يقل عن نصف ساعة كل يوم.
  • الحفاظ على الوزن الصحي والتنوع في النظام الغذائي الذي يتم تناوله.

تشخيص مرض القولون

لو ظهرت على المريض الأعراض التي تشير إلى احتمالية الإصابة بمرض القولون، فإن الطبيب يقوم بتشخيص المرض من خلال الآتي:

  • الكشف من خلال المنظار لفحص القولون من الداخل والمنظار عبارة عن أنبوب طويل ومرن في نهايته كاميرا فيديو يتم تصوير شكل القولون والمستقيم من خلاله وتؤخذ عينة أو خزعة لتحليلها.
  • إجراء اختبار دم والتي تؤكد ما إذا كان الشخص مصاب بسرطان القولون أو لا، بجانب عمل اختبارات على وظائف الكلى والكبد.
  • يتم تحديد مدى انتشار المرض في الجسم لكي يتم تحديد الطريقة التي تتم بها العلاج.
  • يمكن تشخيص المرض من خلال إجراء تصور مقطعي على منطقة البطن والصدر لتحديد مرحلة السرطان وانتشاره في الجسم.
  • يجرى فحص عن الحمض النووي في البراز.
  • يفضل عمل فحص براز كل عام للكشف عن وجود دم.
  • يتم تنظير القولون كل 10 سنوات.
  • يتم الفحص من خلال حقنة مزدوجة التباين كل 5 سنوات.
  • حقنة الباريوم التي تتيح للطبيب فحص القولون من خلال الباريوم أو الأشعة السينية.

علاج سرطان القولون

سرطان القولون والمستقيم

عند ظهور أعراض سرطان القولون في بدايته فإن موقع دنيايا ينصح بسرعة التوجه وإجراء الكشف الطبي خاصة أن العلاج في البداية يساهم في زيادة نسبة الشفاء وتتمثل طرق العلاج في الآتي:

  • في بعض الحالات يتم استئصال السلائل أو القولون بالكامل لو استدعى الأمر لذلك.
  • التعرض للعلاج الإشعاعي للقضاء على الخلايا السرطانية لأنه يعتمد على الأشعة السينية والبروتونات التي تقضي على الخلايا السرطانية.
  • كذلك العلاج الكيميائي الذي يتم التعامل به لكل أنواع السرطان ويتم الاعتماد عليه في تقليص حجم المرض لكي يسهل إزالته من خلال الجراحة.
  • تناول أدوية تعمل على تقوية الجهاز المناعي وتمنع الجهاز المناعي من التعرف على الخلايا السرطانية.
  • علاج الجهاز الهضمي لكي يستعيد نشاطه بطريقة طبيعية مرة أخرى.

منتجات مرضى سرطان القولون الهضمي من أي هيرب

من أفضل منتجات أي هيرب المميزة في علاج القولون ما يلي:

منتج Olympian Labs, تسبق التكوين الجنيني وبروبيوتيك الكامل

منتج Olympian Labs, تسبق التكوين الجنيني وبروبيوتيك الكامل

الوصف

  • يتكون هذا المنتج من 30 كبسولة نباتية.
  • يعمل على تعزيز التوازن الطبيعي للبكتيريا الموجودة داخل الجهاز الهضمي ويستعيد صحة المعدة مرة أخرى.
  • كما يعد هذا المنتج مكمل غذائي ويتكون من مكونات غير معدلة وراثيًا.
  • خالي من الجلوتين.

طريقة الاستخدام

يتم تناول كبسولة واحدة من هذا المنتج مرة في اليوم مقسمة على جرعات أو وفق توجيهات الطبيب المتخصص.

تحذيرات

  • لا يجب تناول هذا المنتج للسيدات الحوامل والمرضعات إلا بعد استشارة الطبيب المتخصص.
  • يحفظ بعيد عن متناول أيدي الأطفال.
  • يحفظ في مكان بارد وجاف.
  • يتم التوقف عن تناول هذا المنتج في حالة التعرض لأي حساسية.
  • يجب استشارة الطبيب المتخصص في حالة تناول أنواع أخرى من الأدوية.

آراء المستخدمين حول منتج Olympian Labs, تسبق التكوين الجنيني وبروبيوتيك الكامل

  • ذكر أحد المستخدمين أنه يحتفظ بهذا المنتج في الثلاجة ويشربه بانتظام.
  • يؤكد الكثير من المستخدمين أن معدته تهدأ من هذا المنتج.
  • قال أحد المستخدمين أنه يحسن البكتيريا المعوية لأنه يحتوي على البروبيوتيك والبريبايوتكس وهي مركبات فعالة في التخلص من الإمساك والانتفاخ والشعور بالثقل.

شراء المنتج من هنا

اقرأ أيضاً

رجيم القولون العصبي

علاج القولون الهضمي نهائيا

الفرق بين القولون العصبي والهضمي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.