أبرز فوائد أستازانتين لصحة الجسم العامة وأشهر مكملاته الغذائية

أثبتت بعض الأبحاث والدراسات العلمية أن حوالي ما يقرب من 400 صنف مختلف من المواد الطبيعية الملونة تتكون منها عائلة الكاروتين، والتي تلعب دور فعال جداً في تحسين صحة الإنسان بشكل عام، ويرجع ذلك إلى احتوائها على بعض الخصائص المميزة التي تساعد على تحويلها إلى فيتامين A، وعلى الرغم من افتقار مواد الكاروتين لهذه الخاصية إلا أنها لا تزال الأهم والأفضل، ومن أهمها مادة الأستازانتين التي يطلق عليها اسم الملك، ويرجع ذلك الاسم إلى فوائد أستازانتين الصحية المتنوعة والمختلفة، ومن أهمها حماية الدماغ من تلف الخلايا وكذلك حماية صحة القلب والأوعية الدموية.

نستعرض معكم أبرز فوائد أستازانتين لأجهزة الجسم وصحته، ونقترح عليكم أفضل المكملات الغذائية التي تحتوي عليها بكثرة لكي تتمكنوا من الحصول عليه بشكل طبيعي والاستفادة بكل خصائصه.

فوائد أستازانتين المختلفة للصحة العامة

فوائد أستازانتين

تعتبر أستازانتين مادة صبغية حمراء من عائلة الكاروتين تتواجد في جسم الإنسان بمعدلات بسيطة جداً، ولكنها تتركز بصورة أساسية في الكائنات البحرية وبالأخص الطحالب من نوع H. pluvialis، حيث تتواجد بها بنسبة عالية، والجدير بالذكر أنه عندما يأكل أياً من جراد البحر أو السلمون أو الروبيان أو الكريل والكائنات البحرية الأخرى هذا النوع من الطحالب يلاحظ تحول لون القشرة الخارجية لهم إلى اللون الوردي أو الأحمر نتيجة اكتساب هذه المادة منها.

تتواجد مادة الأستازانتين أيضاً في سمك الرنجة والسلمون ولكن عند مقارنتها مع الطحالب H. pluvialis تكون نسبة محدودة، ولذلك يتم زراعة طحالب H. pluvialis في خزانات كبيرة الحجم، ويتم وضعها في ظروف مناسبة لها، والهدف من ذلك إنتاج مادة الأستازانتين.

أهمية مادة الأستازانتين لصحة الإنسان

تشتهر مادة الأستازانتين باحتوائها على العديد من مضادات الأكسدة التي تساعد بشكل كبير في علاج العديد من الأمراض والمشكلات الصحية التي يعاني منها الإنسان، فعلى سبيل المثال تساهم في علاج أمراض القلب والأوعية الدموية، وتحد من أعراض الشيخوخة، وتساعد في مقاومة الأنسولين في الجسم، وكذلك مرض الزهايمر، حيث أن مضادات الأكسدة المتواجدة بها تؤثر بشكل أفضل في الجسم عن المضادات الأخرى، ويرجع ذلك إلى هذه الأسباب:

  • أولاً: تعتبر مادة الأستازانتين فعالة أكثر من 65 مرة من فيتامين سي، وأكثر من 50 مرة من البيتا كاروتين، وكذلك أكثر من فيتامين e ب10 مرات.
  • ثانياً: تعتبر مادة الأستازانتين أطول وأكبر من المواد الأخرى التابعة لعائلة الكاروتين، حيث يسمح شكلها وحجمها باندماجها مع غشاء الخلايا بكل سهولة، فهي لها قدرة كبيرة على الانتشار داخل هذه الأغشية مهما كانت سماكتها، وبالتالي تساعد على حماية الغشاء الداخلي والخارجي للخلية وتحافظ عليه من التلف الذي ينتج عن التأكسد، بالإضافة إلى حفاظها على توزان غشاء الخلايا.
  • ثالثاً: تعتبر مادة الأستازانتين فعالة في الحفاظ على الأوعية الدموية وكذلك خلايا الدماغ من التلف فهي تمتلك بعض الخصائص المضادة للالتهابات، وتعمل على تحفيز إنتاج الطاقة الخلوية.

فوائد مادة الأستازانتين لأجهزة الجسم

فوائد أستازانتين

تساعد مادة الأستازانتين بشكل كبير في حماية العينين والدماغ، وذلك قدرتها المميزة على عبور كلاً من الحائل الدموي الدماغي وكذلك الحائل الدموي لشبكية العين، وهذا الأمر يعتبر استثنائي من المواد الكاروتينية، حيث لا يتمكن كلاً من الليكوبين والبيتا كاروتين من العبور إلى أي حائل منهم، ولذلك تعتبر مادة الأستازانتين فعالة في تحسين صحة الدماغ والعين، وتحمي الجسم من بعض الأمراض وأبرزها الزهايمر.

تعتبر مادة الأستازانتين مهمة جداً للجسم، حيث لها تأثير فعال على خلايا الدم الحمراء التي تكون أكثر الخلايا عرضة للتلف مع التقديم في العمر بسبب الهجوم التأكسدي، والذي ينتج عنه ضعف في إيصال الأكسجين إلى الأنسجة الموجودة في الجسم.

أثبتت الدراسات والتجارب السريرية أهمية مادة الأستازانتين لصحة الجسم وتحسين وظائف الأجهزة المختلفة، كما أنها فعالة جداً في العديد من الأمراض والمشكلات الصحية المختلفة، ومن أبرزها ما يلي:

  • الحفاظ على صحة العينين وحمايتهم من الإجهاد، حيث تساعد على تحسين البصر وتدفق الدم بشكل أفضل إلى أنسجة العين.
  • تحسين وظائف الجهاز المناعي وتقويته، وذلك من خلال الحفاظ على الخلايا المناعية من التلف.
  • الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية من خلال حماية البطانة الخاصة بالأوعية الدموية، وتدفق الدم بشكل أفضل، والحفاظ على الكوليسترول من التأكسد.
  • تقوية العضلات وحمايتها من التلف وبالتالي تحسين صحتها من أجل الأنشطة الرياضية المختلفة.
  • حماية الجلد والبشرة من أشعة الشمس الضارة، والذي ينتج عنه تقليل البقع الداكنة في البشرة والتصبغات المتواجدة على الجلد.
  • الحد من الخطوط والتجاعيد في البشرة.
  • حماية الإنسان من أعراض الشيخوخة عند التقدم في العمر، لأنها تحسن من أداء الوظائف العقلية.
  • الحماية من مرض السكري.

أفضل المكملات الغذائية الغنية بالأستازانتين

يوفر متجر I herb العديد من المكملات الغذائية والفيتامينات التي تحتوي على مادة الأستازانتين، والتي يمكنكم استخدامها لأنها آمنة ومعتمدة، ومن أشهر المكملات هي:

  1. California gold nutrition: مادة الأستازانتين، أيسلاندي نقي، يحتوي على 30 كبسولة هلامية نباتية، 12 مجم.

California Gold Nutrition, Astaxanthin, AstaLif Pure Icelandic

يتم الحصول على مادة الأستازانتين الموجودة في هذه الكبسولات من الطحالب، وتتميز بقدرتها الفعالة على تحسين صحة أجهزة الجسم مثل القلب والعين والدماغ والجلد والمفاصل.
طريقة التناول:
يجب تناول كبسولة واحدة من هذا المنتج مع وجبة بها دهون يومياً بانتظام.
مكونات هذا المنتج:
يحتوي المنتج على هذه المكونات: كبسولة هلامية نباتية (ماء نقي، جلسرين، الكاراجينان، نشا طعام معدل، سوربيتول)، مادة الأستازانتين (من هيماتوكوكوس بلوفياليس)، زيت القرطم.
تحذير:
قبل تناول هذا المنتج يجب استشارة الطبيب في حالة الحمل أو الرضاعة أو كبار السن أو أصحاب الأمراض المزمنة أو من يتناولون أدوية لسيولة الدم.
كما يجب حفظ هذا المنتج في درجة حرارة الغرفة والتي تكون بين 20 و25 درجة مئوية، مع ضرورة إبعادها عن الشمس ودرجة الحرارة العالية والرطوبة المرتفعة.
تقييم المستخدمين لهذا المنتج:
– 65% من المستخدمين أعطوا تقييم خمس نجوم.
– 17% من المستخدمين أعطوا تقييم أربعة نجوم.
– 9% من المستخدمين أعطوا تقييم ثلاثة نجوم.
– 2% من المستخدمين أعطوا تقييم نجمتين.
– 6% من المستخدمين أعطوا تقييم نجمة وحدة.

شراء منتج  California Gold Nutrition Astaxanthin

  1. Now foods، الأستازانتين، تحتوي على 60 كبسولة هلامية نباتية، حجم 4 مجم.

Now Foods, Astaxanthin

يحتوي هذا المنتج على مادة الأستازانتين التي تساعد في تحسين صحة العين، وتساعد على علاج الالتهابات وبعض المشاكل الصحية الأخرى، وذلك بسبب احتواء المنتج على مضادات أكسدة قوية من عائلة الكاروتين.
طريقة التناول:
ينصح بتناول كبسولة واحدة من هذا المنتج كل يوم مع وجبة تشمل الدهون.
مكونات هذا المنتج:
يحتوي على هذه المكونات: كبسولة نباتية هلامية( ماء، جلسرين، سوربيتول، نشا ذرة معدل، كاراجينان)، زيت زيتون بكر ممتاز، مضادات أكسدة (خلاصة إكليل الجبل، توكوفيرولس).
تقييم المستخدمين لهذا المنتج:
– 61% من المستخدمين أعطوا تقييم خمس نجوم.
– 22% من المستخدمين أعطوا تقييم أربعة نجوم.
– 9% من المستخدمين أعطوا تقييم ثلاثة نجوم.
– 3% من المستخدمين أعطوا تقييم نجمتين.
– 64% من المستخدمين أعطوا تقييم نجمة واحدة.

شراء هذا المكمل الغذائي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.